‫الرئيسية‬ مجتمع أخبار خلف الله: وزير مالية الانقلاب ليس مخولاً باتخاذ قرار تحويل مشروع الجزيرة إلى هيئة
أخبار - اقتصاد - 28 يوليو 2022, 10:02

خلف الله: وزير مالية الانقلاب ليس مخولاً باتخاذ قرار تحويل مشروع الجزيرة إلى هيئة

الخرطوم ـ مداميك

قال الناطق الرسمي لحزب البعث العربي الاشتراكي عادل خلف الله إن وزير مالية الانقلاب جبريل إبراهيم غير مخول له اتخاذ قرار تحويل مشروع الجزيرة إلى هيئة تتبع إلى الوزارة؛ لجهة أن قانون المؤسسات والهيئات العامة الذي أشار إليه الوزير لا ينطبق على هذا المشروع العملاق ذي التأثير الاقتصادي والاجتماعي الكبير، فضلاً عن تشعبات الإدارة وملكية الأراضي والمساحة الواسعة وعدد المزارعين والمرتبطين بدورة الإنتاج.

وشدد خلف الله، في تصريح صحفي، يوم الأربعاء، على أن القرار لن يمر وسيجد مقاومة واسعة لن تقف في حدود المزارعين والعاملين في مشروع الجزيرة ولا في حدود ولاية الجزيرة للمكانة المرموقة الاقتصادية والاجتماعية لمشروع الجزيرة لدى شعب السودان.

وأكد أن توجه وزير مالية الانقلاب، يهدف إلى وضع اليد على أعظم مشروع في السودان والقارة، مروي انسيابيا على حد وصفه،  تمهيدا لتصفيته، مشيراً إلى أن ذلك يأتي استجابة لمخطط صندوق النقد منذ أواخر السبعينيات واستجابة لضغوط الرأسمالية الطفيلية.

ووصف الناطق الرسمي للبعث سياسة الوزارة بأنها قائمة على استكمال تصفية القطاع العام، والتهرب من بسط ولاية وزارة المالية علي الإيرادات وتبعية الشركات التابعة للقطاع العسكري والأمني ذات الأنشطة التجارية المدنية وإصلاح وهيكلة الوزارة ووحدات الموازنة المترهلة والإصلاح الضريبي باعتماد الضريبة التصاعدية والنوعية وتعديل ضرائب شركات الاتصالات لتكون 55% من أرباح الأعمال بدل 7% على المبيعات ومكافحه التهريب والفساد وتنفيذ البورصات وتنشيط شركات المساهمة العامة كحزمة تهدف لعدم المساس بمصالح قوى النظام الطفيلي وفسادها.

وأكد خلف الله أن تدخل وزير مالية الانقلاب فيما لا يعنيه يعيد إلى الأذهان التوجه السلبي للسياسات التي يدافع عنها بدءاً من عدم  توفير مداخلات الإنتاج وزيادة الرسوم والارتفاع المستمر في تعريفة الكهرباء والمحروقات، وعدم توفير السماد والتلكؤ في توفير الموارد الضرورية لشراء محصول القمح بالسعر التركيزي لبناء الاحتياط الإستراتيجي على الرغم من نذر مهددات الأمن الغذائي ونقص الغذاء جراء الحرب الروسية الأوكرانية وتراجع الإنتاج الذي أدخل منتجي القمح في خسائر مالية ومعنوية فادحة.

 

 

ماهو رأيك في هذا المقال ؟

Average rating 5 / 5. Total : 1

كن أول من يقيم هذا المقال

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.