‫الرئيسية‬ مجتمع أخبار المركز الموحَّد لقوى الثورة في الخارج يبدأ خطوات محاصرة الانقلاب
أخبار - سياسة - 29 مايو 2022, 13:05

المركز الموحَّد لقوى الثورة في الخارج يبدأ خطوات محاصرة الانقلاب

الخرطوم – مداميك

أعلن المركز الموحَّد لقوى الثورة السودانية في الخارج، عن اتخاذ عدد من الخطوات العملية التي تهدف لوحدة القوى الثورية للسودانيين بالخارج بشكل مؤسسي وديموقراطي، حتى يتم إحكام الحصار على النظام الانقلابي الماثل في السودان، وحتى تتسع الدائرة المنظمة للمقاومة الشعبية الوطنية داخلياً وخارجياً في تكامل للأدوار بين جميع الفاعلين المؤمنين باستعادة وتمتين السلطة الوطنية الديمقراطية المدنية، وهزيمة قوى الردة والانقلاب.

وقالت المركز الموحد في بيان صحفي تلقت (مداميك) نسخة منه، إن مجموعة من قوى الثورة والتغيير بالخارج، عقدت سلسلة من الاجتماعات للمضي قدماً في وضع رؤية واضحة لكيفية التنسيق فيما بينها، وتكثيف العمل المشترك، مبينا ان المجموعة ناقشت خلال هذا الاجتماع وثيقة إعلان المبادئ، وشكل وتكوين المركز التنسيقي الموحد، لمواصلة الحراك الثوري بالخارج لدعم المقاومة السودانية داخل أرض الوطن الحبيب.

واشار الى ان الاجتماع اتفق على تفعيل العمل عبر أربع جبهات أساسية، وهي الجبهة الإعلامية، والمالية، والحقوقية، والدبلوماسية، وذلك للمساهمة في التصدي للمهام الوطنية ودحر انقلاب اللجنة الأمنية، وصولاً للسلطة المدنية الخالصة التي تحقق أهداف ثورة ديسمبر المجيدة.

واوضح انه بحضور ممثلين للأجسام الثورية من مختلف دول العالم، تم التوافق على إجازة الأوراق المقدمة بعد إضافة الملاحظات وتضمين التعديلات المقترحة من ممثلي الكيانات المشاركة في الاجتماع التأسيسي الاول، وذلك في مرحلة القراءة الأولى. كما اتفق الحضور على التواصل مع سائر الأجسام الأخرى، ودعوتها للانضمام للمركز الموحد وحضور الجلسات القادمة، ومن ثم استئناف الحراك الثوري بالخارج بروح جديدة استناداً على خطة العمل التي تم تلخيصها في البيان الصحفي السابق، والذي يشمل الفعاليات التضامنية والداعمة لثورة الشعب، والوقفات الاحتجاجية ضد الانتهاكات، والتوقيع على البيانات والمذكرات ضد التسوية، والمطالبة بتسليم مجرمي الحرب للعدالة الدولية، وحشد الرأي العام العالمي ضد جرائم النظام الانقلابي، بما في ذلك الانتهاكات والمذابح الأخيرة في إقليم دارفور وغيرها من الانتهاكات في أرجاء البلاد كافة.

ماهو رأيك في هذا المقال ؟

Average rating 5 / 5. Total : 3

كن أول من يقيم هذا المقال

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.