‫الرئيسية‬ مجتمع أخبار تقارير اخبار منسقية النازحين تحمل سلطة الانقلاب مسؤولية أحداث كلمة
اخبار - سياسة - 9 مايو 2022, 14:10

منسقية النازحين تحمل سلطة الانقلاب مسؤولية أحداث كلمة

الخرطوم – مداميك

حملت المنسقية العامة لمعسكرات النازحين واللاجئين بدارفور، سلطة الانقلاب العسكري في المركز والولاية الهجوم الذي شنته مليشيات الجنجويد على معسكر كلمة بولاية جنوب دارفور.

وقال المتحدث باسم المنسقية ادم رجال في تصريح صحفي، ان مليشيات الجنجويد والدعم السريع شنت امس الاول السبت حوالي الساعة 6 مساءً، هجوماً على معسكر كلمة في الاتجاه الجنوبي، وكان هناك شباب في ملعب الكرة، مبينا انه اتت ثلاثة عربات 2 دفع رباعي وواحدة بيضاء بشعار مليشيات الدعم السريع، ووقفت بالقرب من الملعب واطلقت الأعيرة النارية على الشباب في ملعب الكرة وفي المعسكر بصورة كثيفة وعشوائية باسلحة ثقيلة وخفيفة، مما أدى الى مقتل شخصين واصابة خمسة بجروح خطيرة.

واوضح المتحدث ان الشهيد الثالث كان يعمل في الكمائن واطلقت الأعيرة النارية في الكمينة مما أدى الى مقتله، وتم نقل جثامين الشهداء والجرحى الى مركز شرطة بليل، وتم تحويل الشهداء الى مشرحة مستشفى نيالا التعليمي والجرحى الى مستشفى تركي بنيالا لتلقي العلاج، فيما تم تشيع الشهداء صباح امس الاحد بمقابر الابادة الجماعية بمعسكر كلمة.

واكد المتحدث ان استمرارية الهجمات والانتهاكات وارتكاب الجرائم المروعة ضد حقوق الإنسان بجميع صورها من قبل ملشيات الجنجويد بمسمياتهم المختلفة، على الضحايا والنازحين في المعسكرات، تأتي لتفكيك المعسكرات بطريقة منظمة ومرتبة وبإيعاز من الدولة، لطمس اثار جرائم الابادة الجماعية وجرائم التطهير العرقي والجرائم ضد الإنسانية وجرائم الحرب، التي مارستها الحكومة السودانية ضد مواطنيها في دارفور.

واضاف ان المنسقية العامة لمعسكرات النازحين واللاجئين، تحمل الحكومة الإنقلابية الولائية والمركزية، مسؤولية هذه الهجمات المخططة والمدبرة، التي ترتكبها مليشياتهم، ضد النازحين والمدنيين العزل بدارفور، فضلا عن التقاعس في تحقيق العدالة في البلاد، الأمر الذي يشجع المجرمين لارتكاب مزيدا من انتهاكات حقوق الإنسان.

ماهو رأيك في هذا المقال ؟

Average rating 0 / 5. Total : 0

كن أول من يقيم هذا المقال

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.