‫الرئيسية‬ مجتمع أخبار مصدر بالكهرباء يستبعد تعديل الفولت ويبرر الاستهلاك العالي سبب زيادة الفاتورة
أخبار - اقتصاد - 9 مايو 2022, 1:56

مصدر بالكهرباء يستبعد تعديل الفولت ويبرر الاستهلاك العالي سبب زيادة الفاتورة

الخرطوم: مداميك

استبعد مصدر مسئول بهيئة الكهرباء تخفيض او تعديل الجهد الكهربائي من 220 فولت الحالي الي 170 فولت لان هذا الامر يتطلب تحويل كافة المحولات والاحمال الكهربائية بالسودان وهذا يتطلب مبالغ ضخمة من النقد ومواردا أجنبي.

واوضح لمداميك ان الفرق الرئيسي بين النظامين، إن الكهرباء الواصلة بقوة 110 فولت تعتبر حلًا أكثر أمنًا للمواطنين، وأقل استهلاكًا للكهرباء، أما الكهرباء ذات قوة 220 فولت فتتميز بجودة أكبر وكفاءة عالية، ولكنها أخطر من القوة الأخرى.

واعتبر الحديث الذي تداولته وسائط التواصل الاجتماعي عن تعديل ادارة الكهرباء الفولت عاريا من الصحة لأنه مع حلول فصل الصيف وزيادة الاستهلاك الكهربائي ترتفع فاتورة تحصيل ايرادات الكهرباء لافتا انه بعد رفع الدعم عن الكهرباء مطلع العام الجاري تضاعفت فاتورة الكهرباء والفئة الاكثر تضررا ذات الدخل الثابت والضعيف.

ودعا المواطنين لضرورة الترشيد ليتمكنوا من تامين احتياجاته من استهلاك الكهرباء مبينا ان تكاليف التشغيل والصيانة والوقود تفوق 2,4 مليار دولار، قائلا إن صناعة الكهرباء مكلفة، وإن ما يتم تحصيله من رسوم قبل الزيادة الأخيرة كان يمثل نسبة 10% من التكلفة، بينما تدعم الحكومة الخدمة بنسبة 90%.

وأضاف بعد تحرير الأسعار، خفضت الحكومة دعمها من 90% إلى 60%، معتبرا أن العائد من رفع الأسعار سيساهم في حل مشاكل الكهرباء وتوفير الموارد المالية للصيانة.

بدوره أكد بروفسير شريف بابكر محاضر بجامعة الخرطوم ومصمم للعداد السوداني ان تقليل الجهد الفولت لن يؤدي لظلم المستهلك او زيادة ارباح القطاع وأضاف: من خلال خبرتي في تصميم العدادات وتصميم الخوارزميات المستعملة في القياسات تقسم الثانية الواحدة الى 3 ألف قسم حيث ان الزمن لكل قسم dt= وبعد كل dt تأخذ قراءتين أحدهم للتيار أواخري لفرق الجهد v , ويقيس العداد الطاقة المستهلكة دون ان يتأثر بالقيمة الفعلية لفرق الجهد.

واشتكى عدد من المواطنين من ارتفاع اسعار فاتورة الكهرباء بشكل كبير الامر الذي أرهق ميزانية وزاد من اعباء الحياة المعيشية والتي صارت لا تطاق بسبب موجة الغلاء المتصاعد.

وكشفت جولة لمداميك على بعض مراكز بيع الكهرباء احتجاج المواطنين ورفضهم للأسعار الحالية للكهرباء وتحدث مشادات كلامية بين المواطنين وموظف بيع الكهرباء بين الحين والاخر حينما يفاجئ المواطن ان حصته من الكهرباء لا تتناسب مع المبالغ الطائلة التي دفعها لأخذ حصته من الكهرباء تذبذب التيار الكهربائي خلال الايام الماضية الامر الذي تسبب في الحاق اضرار بالأجهزة الكهربائية وتعطلت غالبيتها بسبب الضغط العالي للتيار الكهربائي والتي تضرر منه العديد من الاسر السودانية في ايام العيد.

 

ماهو رأيك في هذا المقال ؟

Average rating 5 / 5. Total : 1

كن أول من يقيم هذا المقال

تعليقان

  1. يجب مساءلة وزير المالية لأنه هو المسؤول عن هذه الزيادات الغير قانونية. هل يؤتمن مثل هذا الوزير الفاشل في مثل هذه الظروف القاسية التي لم يشهدها الوطن طيلة السنوات الماضية. يجب أبعاد هذا الوزير لأنه يسلك اتجاه الغرض منه تأجيج الفتن في هذا البلد الذي يعاني ويلات الحروب منذ أمد بعيد. هذا الوزير يجب ابعاده فورا من وزارة المالية لأنه يسلك طريق الغرض منه تاليب المواطنين على الدولة فليس من الحكمة تأجيج الشارع على الحكومة والي لديها ما يكفيها من المشاكل. فليذهب هذا الوزير إلى جهنم وليعش الشعب السوداني حرا من هذا الكابوس الذي لايرجى منه شيء.

  2. يقول فيصل عزالدين محمد : 10 مايو 2022, 18:28 الساعة 6:28 م يجب مساءلة وزير المالية لأنه هو المسؤول عن هذه الزيادات الغير قانونية. هل يؤتمن مثل هذا الوزير الفاشل في مثل هذه الظروف القاسية التي لم يشهدها الوطن طيلة السنوات الماضية. يجب أبعاد هذا الوزير لأنه يسلك اتجاه الغرض منه تأجيج الفتن في هذا البلد الذي يعاني ويلات الحروب منذ أمد بعيد. هذا الوزير يجب ابعاده فورا من وزارة المالية لأنه يسلك طريق الغرض منه تاليب المواطنين على الدولة فليس من الحكمة تأجيج الشارع على الحكومة والي لديها ما يكفيها من المشاكل. فليذهب هذا الوزير إلى جهنم وليعش الشعب السوداني حرا من هذا الكابوس الذي لايرجى منه شيء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.