‫الرئيسية‬ رياضة صقور الجديان في أمم افريقيا: شخصية فنية مختلفة وتوازن صارم في التحركات
رياضة - 12 يناير 2022, 14:36

صقور الجديان في أمم افريقيا: شخصية فنية مختلفة وتوازن صارم في التحركات

ظل منتخب السودان محط الأنظار في نهائيات بطولة كأس الأمم الأفريقية بالكاميرون 2022 بعد التغيير الشامل في جهازه الفني، بإقالة المدير الفني السابق هوبير فليود الفرنسي، إثر نكسة الهزائم الكبيرة خلال المباريات الثلاث أمام منتخبات الجزائر ومصر ولبنان في كأس العرب. ولكن بالأمس خرج منتخب السودان متعادلا بدون أهداف، أمام نظيره غينيا بيساو، وذلك في أولى مبارياته بالمجموعة الرابعة للبطولة.

وتعد أولى النقاط الإيجابية التي خرج بها منتخب السودان، هي نجاحه في إيقاف هزائم بطولة كأس العرب، حيث كسر 3 هزائم متتالية بتعادل اليوم أمام غينيا بيساو.
وغير منتخب السودان التنظيم وطريقة اللعب، حيث كان يلعب في عهد المدير الفني السابق هوبير فيلود، بطريقة 1/3/2/3 التي تحولت إلى 2/4/4، وقد ظهر المنتخب بطاقم خط دفاع جديد بالكامل، ضم الظهيرين مصطفى الفادني ومازن محمدين، إلى جانب قلبي الدفاع صلاح نمر “قائد”، ومصطفى كرشوم.

رباعي الدفاع الجديد، مع ثنائي المحور في قلب الملعب والي الدين بوجبا ومحمد الرشيد، نجحوا في تثبيت ثقة الثنائي الجديد في صناعة اللعب والذي يخوض أول مباراة دولية جمعة قلق وعبد الرؤوف يعقوب.

وظهر المنتخب السوداني شجاعا وهو يلعب برأسي حربة، هما محمد عبد الرحمن وياسين حامد، بدلا عن رأس حربة واحد خلال فترة فيلود، تلك المعطيات، جعلت منتخب السودان يقدم شخصية فنية ملتزمة طوال شوطي مباراته أمام غينيا بيساو.

الشخصية الفنية المختلفة لمنتخب السودان، تبعها توازن صارم في تحركات اللاعبين، فكان التقدم بحسابات محددة للظهيرين مع منح قلبي الدفاع حرية في التقدم هجوما، ما أظهر منتخب السودان مهاجما ومدافعا في ذات الوقت.

ولكن تمثلت نقطة ضعف السودان، في عقم منطقة صناعة اللعب، حيث أن الثنائي عبد الرؤوف يعقوب وجمعة قلق لم يلعبا بنفس تأثير ثنائي المحور ورباعي الدفاع، وذلك لضعف خبرتهما لأنهما يخوضان أول مباراة دولية.

ضعف خبرة صانعي اللعب أثر على تمويل ثنائي الهجوم، اللذان وجدا التمويل من 3 مدافعين، شكل بهم السودان 3 هجمات خطيرة، وهم مصطفى كرشوم والظهيرين مازن ومصطفى الفادني.

تعادل المنتخب السوداني أمام غينيا بيساو، يعكس تحديا له في المباريات المقبلة أمام نيجيريا ومصر، ورغم أن منتخب صقور الجديان لعب بكامل قوته الفنية، فإن منتخب غينيا بيساو خاض المباراة وهو يفقد قوته الكاملة بسبب إصابة 5 لاعبين منه بفيروس كورونا، لكن صد الحارس أبو عشرين لركلة جزاء أكد أن منتخب السودان إستحق نقطة غالية في أول مشوار له بالبطولة.

ماهو رأيك في هذا المقال ؟

Average rating 0 / 5. Total : 0

كن أول من يقيم هذا المقال

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *