‫الرئيسية‬ مجتمع أخبار زيادة أسعار الكهرباء تغلق شريان الشمال وتهدد سد مروى
أخبار - اقتصاد - تقارير - 11 يناير 2022, 14:37

زيادة أسعار الكهرباء تغلق شريان الشمال وتهدد سد مروى

مداميك: الخرطوم
استمر مزارعون بالولاية الشمالية إغلاق طريق شريان الشمال لليوم الثالث على التوالي. عند نقاط “الملتقى” و “كبري الحامداب” أمام الشاحنات التجارية وسمحوا للبصات السفرية ومركبات المواطنين بالعبور. ودعا عدد من المحتجين لرفع مستوى التصعيد بإغلاق سد مروي، ويأتي إغلاق شريان الشمال الحيوي في إطار تصعيد تجمع مزارعي الولاية الشمالية الرافض لزيادة أسعار الكهرباء أعلنها وزير المالية الانقلابي مؤخرا لتمويل ما يسمى باتفاقية سلام جوبا.
وفي تصعيد جديد أعلن تجمع مزارعي القولد تضامنه مع مطالب مزارعي منطقة الدبة الرافضين لزيادة أسعار الكهرباء، ووصف التجمع في بيان صحفي زيادة أسعار الكهرباء بالكبيرة على المشاريع الزراعية والصناعية والخدمية وتهدد الإنتاج، وأمهل تجمع المزارعين السلطات الانقلابية المحلية 48 ساعة للتراجع عنها ولفت لتأثيرها السالب والمباشر على المشاريع الزراعية بالمنطقة.
وحذر مراقبون وخبراء من انعكاس زيادة أسعار الكهرباء السالب على إنتاجية مختلف القطاعات أولها الزراعة والصناعة.، وأوضحوا أن تلك الزيادات ستصاحبها زيادة مطردة في أسعار السلع الاستهلاكية في معظم ولايات السودان وستتبع بسخط كافة المواطنين بعد أن تضاعفت الزيادات عدة مرات منذ العام المنصرم دون إجازتها بعد في موازنة عام 2022، بينما تعاني غالبية الأسر من تردي الظروف المعيشية بسبب تصاعد الغلاء وقلة الموارد المالية.
وأشار بيان تجمع مزارعي القولد إلى إن الزيادة الكبيرة في تعرفة الكهرباء تعرض الموسم الزراعي للفشل وتسبب خسائر فادحة للمزارعين، وطالبوا السلطات الانقلابية بضرورة التراجع عنها، وهددوا باستمرار إغلاق طريق شريان الشمال القومي لحين التراجع عن تعرفة الكهرباء المعلنة مؤخرا.
واكد عبد الحميد السر المزارع بمنطقة القولد “لمداميك” إن إغلاق الطريق قد تم منذ صباح يوم الأحد الماضي وسيستمر إلى حين تنفيذ المطالب بالتراجع عن زيادة أسعار الكهرباء، وأشار إلى أن تكلفة سعر (الكيلو- واط ب) قد قفزت من 5 جنيهات لتبلغ سعره 21 جنيها، واستنكر أن تتضاعف نسبة الزيادة بنسبة 500 %، وقطع عبد الحميد بتضرر كافة القطاعات المعتمدة على الكهرباء من تلك الزيادات، مشيرا إلى أنه كان على الحكومة عدم المساس بالتعرفة الكهرباء للقطاعات الاقتصادية الرئيسية التجارية والصناعية والزراعية والمستشفيات وارجع ذلك إلى أن فاتورة الكهرباء أحد أهم التحديات لتسيير أعمالها، أوضح قائلا إن بموجب التعرفة الجديدة بلغ سعر الكيلوواط للقطاع الزراعي 21 جنيها، وللقطاع الصناعي 26 جنيها.
ووفقا لحديث عبد الحميد أن الاحتجاجات شملت مزارعين السبعة محليات بمنطقة الدبة وهناك إصرار على رفض التعرفة وإصرار على المواصلة في إغلاق الطريق من المزارعين مع التلويح بالتصعيد لإغلاق سد مروي، وأشار إلى استهجان كافة مزارعي الولاية الشمالية للزيادة في أسعار الكهرباء وقال إنهم يعتبروا أن سد مروري هي الجهة التي تمد ولاية الخرطوم والبلاد كافة بالكهرباء، وتَسَائل كيف يقوم المركز بحرمان الولاية المنتجة للكهرباء من حقوقها علاوة على معاقبتها بالزيادة المهولة في فواتير الكهرباء؟
وفي ذات السياق اعتبرت عضوة لجنة مقاومة بحري سهير نورين أن زيادة أسعار الكهرباء جاءت في توقيت غير مناسب وستؤدي إلى زيادة الاحتقان في الشارع العام بالرغم من أن قضية الثورة تظل المطالبة بإسقاط النظام الانقلابي، وقالت ء تلك الزيادة جاءت في ظل تدني لمستويات دخل الأفراد وزيادة نسبة انتشار البطالة.
وبرر المدير العام للشركة السودانية لتوزيع الكهرباء، أمين عثمان في إحدى تصريحاته زيادة أسعار الكهرباء إلى التكلفة العالية للتشغيل والصيانة بجانب مشاكل أخرى متعلقة بالتمويل.
وتورد مداميك أن طريق شريان الشمال يعتبر الآن المنفذ الرئيسي لانسياب الواردات للسودان بعد الاضطرابات القبلية التي أخرجت ميناء بورتسودان من التجارة الدولية وأقعدته عن دوره الاقتصادي في صادرات وواردات البلاد واستعاضت الحكومة السودانية عنه بالموانئ البحرية المصرية بدلا عنه.
وكانت غرفة المستوردين السودانيين قد اعلنت في اكتوبر الماضي أنه خلال أسبوعين فقط ارتفعت نسبة استيراد البضائع عبر موانئ مصر إلى 200 %   وتوقعت أن ترتفع النسبة الاستيراد إلى نحو 400 % مع نهاية شهر اكتوبر الماضي. واضافت ان المستوردين ادخلوا عن طريق شريان الشمال كميات من شحنات الدقيق والسلع الأخرى إلى الخرطوم مع تطاول أزمة إغلاق شرق البلاد.
واشارت وكالة رويترز للأنباء الى ان ميناء بورتسودان خسر 90٪ من أعماله أمام التجارة البرية عبر العين السخنة، وهو ميناء على البحر الأحمر في مصر المجاورة إلى الشمال، واضافت ان تهديدات ناظر البجا (ترك) بمزيد من الاضطرابات اجبرت العديد من شركات الشحن إلى وقف الحجوزات عبر بورتسودان.

ماهو رأيك في هذا المقال ؟

Average rating 5 / 5. Total : 1

كن أول من يقيم هذا المقال