‫الرئيسية‬ مجتمع أخبار «مداميك» تكشف تفاصيل مجزرة أم درمان وأسماء الشهداء وعدد المعتقلين
أخبار - 6 يناير 2022, 21:30

«مداميك» تكشف تفاصيل مجزرة أم درمان وأسماء الشهداء وعدد المعتقلين

مداميك:  أم درمان
كشف مصدر من هيئة محامي الطوارئ لـ (مداميك) عن إكمال إجراءات المشرحة والبلاغات في مقتل شهيدي موكب أم درمان. وأكد أن الشهيد الأول اسمه حمد حافظ آدم من أمبدة الراشدين طلق ناري في الفخذ، أما الشهيد الثاني فاسمه عادل إبراهيم يعقوب توفى بطلق ناري في الرأس أيضاً ويسكن في الثورة الحارة 76. وأضاف أنه قد ثم إسعاف الشهيدين وكل المصابين “بالمواثر” إلى مستشفى الأربعين ومنها إلى المشرحة.

وناشدت هيئة محامي الطوارئ المواطنين التوجه لأجراء ضمانات والمساعدة في الإفراج عن أكثر من 150 ثائر وثائرة معتقلين بقسم شرطة الأوسط أم درمان.
واستطاع الثوار القبض على أربعة يتبعون لجهاز المخابرات العامة الانقلابي يتحركون مع الثوار بالمواتر التي تسعف المصابين وتم طردهم دون اعتداء وسط هتاف داوٍ للثوار (سلمية سلمية ضد الحرامية).

وتداول الثوار على وسائل التواصل الاجتماعي صور أفراد قوة السلطات الانقلابية التي هاجمت ثوار أم درمان العزَّل بشارع الشهيد عبد العظيم الأربعين اليوم وضربتهم بالرصاص الحي ليسقط شهداء أبطال، وحالياً تقوم بمطاردات داخل الأحياء. وأعربوا عن أسفهم من أن تصبح أم درمان تحت احتلال مليشيات (الجنجويد) والحركات المسلحة، وشددوا على واجبهم بتحرير الوطن منهم ومن قائد الانقلاب الذي قام بجلبهم الى الخرطوم وأم درمان لكي يقتلوا المواطنين، وتعهدوا بالقول “لكن لن يحكموننا”..

قد تكون صورة لـ ‏‏‏٤‏ أشخاص‏ و‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏         

الصور: القوات الانقلابية التي هاجمت ثوار أم درمان العزَّل 
ووصف شهود عيان أن ما حدث للمتظاهرين في مدينة أم درمان في شارع الشهيد عبد العظيم “بتقاطع بانت” بمجزرة أخرى ارتكبتها آلة القمع الانقلابية. وأكدوا سقوط عدد من الشهداء إضافة لعشرات المصابين، واقتحمت قوات الانقلاب مستشفى الأربعين وأطلقت الغاز المسيل للدموع على الأطباء والمرضى وعلى منازل المواطنين.  وكانت لجنة الأطباء قد أكدت سقوط شهيدين حتى الآن في مواكب أم درمان بشارع الأربعين مع عدد كبير من الاصابات.
ويقول مراسل (مداميك) إن القوات الانقلابية قد مارست قمعاً وحشياً غير مبرر على موكب أم درمان، حيث أطلقت الرصاص الحي واقتحم “تاتشر يتبع لقوات أبو طيرة” الموكب ودهس عدداً من الثوار وخلف الاقتحام عدد من الإصابات وسط الثوار الذين قاموا بحرق (التاتشر) الذي اقتحم الموكب وقالوا إنهم يحملون المجلس العسكري الانقلابي المسؤولية كاملة، مؤكدين أن الشوارع مستمرة في نضالها الباسل حتى إسقاطه.

الفيديو جانب محاولات عنيفة لدهس الثوار بالمدرعات اليوم في أم درمان

ماهو رأيك في هذا المقال ؟

Average rating 5 / 5. Total : 1

كن أول من يقيم هذا المقال

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *