‫الرئيسية‬ مقالات أم الشهيد مطر تكتب لـ (مداميك): حنبنيهو
مقالات - 24 أكتوبر 2021, 13:47

أم الشهيد مطر تكتب لـ (مداميك): حنبنيهو

٢١ أكتوبر، هذا التاريخ الجميل في ذاكرة الشعب السوداني معلم الشعوب، تصادف الذكرى (٥٧) لثورة أكتوبر ١٩٦٤ الشعبية، والتي أطاحت بأول نظام عسكري يحكم السودان.

تجلت فيها إبداعات المجتمع السوداني الذى تفاعل معها بكل طوائفه ومكوناته، وظهر جلياً الموروث الثقافي الغني، والذي خلد هذه الثورة عبر أغانيه وإبداعاته الثقافية والفكرية التي ما زالت خالدة، وما زال الشعب السوداني يتغنى بها ويرددها ويحتفي بهذا في اليوم من كل عام.

إلا أنه في هذا العام، هذا اليوم كان بطعم مختلف، فقد خرج كل الشعب السودان في قراه قبل مدنه، خرجوا شيباً وأطفالاً قبل شبابه، ليرسموا لوحة فنية في حب الوطن ودعم الانتقال الديموقراطي، وقطع الطريق على العسكر.

بينما الفلول يعتصمون من أجل أن يأكلوا من فتات موائد النظام البائد، وتطالب قيادتهم بإسقاط الحكومة التي يشاركون فيها في الفترة الانتقالية، وقد دخلوها عبر مؤتمر جوبا الذي يعتبر قنبلة موقوتة انفجرت بتصريحات أنهم باقون في ذات الحكومة، ويطالبون بإسقاطها.

زارت لجان المقاومة منازل الشهداء في مواكب يوم ٢١ أكتوبر، وجددوا الوفاء لإخوانهم الشهداء بأنهم على العهد باقون، ويا نجيب حقهم يا نموت زيهم، ودعوات أمهات الشهداء لهم بالسلامه والنصر وحفظ الرحمن.

شهداؤنا الكرام

ها هي الثوره تنطلق من جديد بعزم وقوة، ولن يحكمنا العسكر الذين أراقوا الدماء وقتلوكم بغير ذنب سوى أنكم خرجتم تطالبون بحقوقكم وحقوق الوطن في حياة كريمة وشريفة، لن ننسى دماءكم التي سقت البلد، ولن ننسى الثأر لكم والقصاص، ولن ننسى حبكم وشغفكم بتراب هذا الوطن.

الردة مستحيلة والثورة مستمرة حتى نحظى بالبلد الذي حلمتم به ورفاقكم الثوار والشباب الذين خرجوا الآن ليحققوا وطناً حراً عادلاً.

وإلى أن نلتقيكم في جنات الخلد والفردوس
سنظل نذكركم ولا ولن ننسى ولن نغفر

حرية سلام وعدالة
والثورة خيار الشعب

الردة مستحيلة …..
ومدنياااااااااووووو

ماهو رأيك في هذا المقال ؟

Average rating 5 / 5. Total : 3

كن أول من يقيم هذا المقال

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *