‫الرئيسية‬ مقالات آراء صوت الحكمة مطلوب
آراء - 14 أكتوبر 2021, 8:42

صوت الحكمة مطلوب

عبدالمنعم الكتيابي

نختلف أو نتفق حول مبررات الصراع بين المؤسسة العسكرية والتيارات المدنية، ولكن لا يمكن أن نختلف حول حقيقة واحدة وهي أن أطراف الكفتين من أبناء الشعب السوداني يقتاتون من موارده ومن عرق الغلابة العاملين في الحقول والغابات والمراعي والخدمة المدنية والخدمة العسكرية، وحتى العاطلين عن العمل بأسبابهم المختلفة، مما يجعل على أعناق الجميع ديناً مستحقاً للوطن.

وإذا نظرنا إلى طبيعة هذا الصراع وتفاصيله نجده قائماً على تصورات مسبقة واتهامات تحتاج إلى إثباتات قضائية، فهؤلاء يتهمون أولئك بالتسلط والعمل على العودة إلى مربع الدكتاتورية البغيضة، وأولئك يتهمون هؤلاء بالفوضى وعدم النضج السياسي .. وبين هؤلاء وأولئك ملاسنات لا يسندها منطق وتقود في الغالب الأعم إلى ترسيخ أدبيات جديدة وغريبة على المجتمع السوداني، مضيفة إلى القاموس السياسي آلية التنمر القائمة على السباب والشتائم وعدم احترام الرأي والرأي الآخر، مما ألقى بظلاله على سلوك المواطنين البسطاء وألغى المسافة بين الواجبات والحقوق وشوش الوعي بالمدنية.

ولا تخفى علينا التفاصيل التي يتم حشدها لتبرير المواقف والتي جرّت إلى الساحة في الآونة الأخيرة أجندة عرقية بل وعنصرية تهدد وحدة البلاد، وهي تستخدم أقصى درجات الضغط بما يشبه الحصار في إدارة الحروبات ورفع سقف الصراع إلى حافة الاحتراب المسلح في شوارع المدن والقرى.

ضرورة العودة إلى صوت الحكمة ليس تبسيطاً للحل بقدر ما هو ضرورة قصوى تلزم كل سوداني في موقعه أن يضع قضية الوطن فوق مكاسب المؤسسة أو عقيدتها، وفوق انتصاراته الشخصية أو ما يمليه عليه مزاجه السياسي .. علينا أن نوقف صب الزيت على النار من حيث ندري ولا ندري .. وأن نخرج من هذه الثنائيات البغيضة (مع وضد) .. والواضح أن الذي أنجزناه كان نتاج نضالنا الأصغر فعلينا أن نعي حجم النضال الذي نخوضه فهو أكبر بكثير مما مضى ..
وكفى الله بلادنا شر الفتن والتمزق والشتات.

ماهو رأيك في هذا المقال ؟

Average rating 0 / 5. Total : 0

كن أول من يقيم هذا المقال

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *