‫الرئيسية‬ مجتمع أخبار رئيس “يونيتامس” يقود تحركات لاحتواء الأزمة في السودان
أخبار - سياسة - 27 سبتمبر 2021, 17:02

رئيس “يونيتامس” يقود تحركات لاحتواء الأزمة في السودان

الخرطوم: مداميك

بدأ رئيس بعثة الأمم المتحدة المتكاملة لمساعدة الانتقال في السودان، (يونيتامس) فولكر بيرتس، تحركات ولقاءات لاحتواء الأزمة السياسية بين المدنيين والعسكريين الشركاء في السلطة الانتقالية في السودان. وأكد استعداد الأمم المتحدة وتشجيعها إجراء حوار شامل بين شركاء الفترة الإنتقالية، لافتاً إلى ضرورة معالجة قضايا الانتقال السياسي عبر الحوار البناء بين الشركاء.

والتقى عضو مجلس السيادة محمد الفكي سليمان، في القصر الجمهوري اليوم الإثنين برئيس يونيتامس، وبحث اللقاء التطورات السياسية بالبلاد على خلفية الأحداث التي شهدتها الساحة السياسية مؤخراً، إلى جانب سير العمل في إنجاز مهام الفترة الانتقالية بما في ذلك إكمال عملية السلام مع الحركات التي لم توقع بعد، والترتيبات الخاصة بالحوار الدستوري المرتقب وعملية الإعداد للانتخابات.

وأكد فولكر، في تصريح صحفي – حسب إعلام مجلس السيادة – استعداد الأمم المتحدة وتشجيعها إجراء حوار شامل بين شركاء الفترة الانتقالية، مبيناً أن لقاءه عضو مجلس السيادة محمد الفكي يأتي ضمن سلسلة لقاءات عقدها مع عدد من أعضاء مجلس السيادة من عسكريين ومدنيين ومسؤولين من حركات الكفاح المسلح، طالب خلالها الأطراف بضرورة إعلاء قيم الحوار وتجنب التصعيد الإعلامي لضمان الانتقال السياسي السلس.

كما التقى فولكر عضو مجلس السيادة محمد حسن التعايشي بالقصر الجمهوري، وقال التعايشي إن اللقاء تطرق للدور المهم لليونيتامس في دعم حكومة الفترة الانتقالية وفي إنجاح مهامها، مبيناً أن الاجتماع تناول بوضوح الأزمات السياسية التي تواجه الفترة الانتقالية، مضيفاً أنه مهما تكن هذه الأزمات، فإن ذلك لا يجعلهم يتخلون عن المبادئ الأساسية التي قامت عليها الحكومة الانتقالية والأهداف الجوهرية التي تستند عليها، مؤكداً ضرورة الالتزام بالوثيقة الدستورية والاتفاق السياسي الذي تم التوافق عليه بين شركاء الفترة الانتقالية.

وأبان التعايشي أن بناء الشراكة على أسس الانتقال الديمقراطي وتوفير ضمانات الانتقال الديمقراطي في السودان تعد واحدة من المبادئ الأساسية التي يجب أن يلتزم بها شركاء الفترة الانتقالية. وأشار إلى أن هذه الفترة لم تكن خياراً جاء بالصدفة وإنما خيار فرضته ثورة ديسمبر المجيدة التي رفعت مبادئ وشعارات واضحة.

فيما قال فولكر عقب لقاء التعايشي إنه “من المهم جداً المحافظة على الشراكة بين شركاء الفترة الانتقالية”، مبنياً أنها ستؤدي إلى انتقال كامل وشامل للحكم المدني الديمقراطي والسلام. ودعا إلى خفض التصعيد والتراشق الإعلامي والتركيز على الحوار والتعاون.

ماهو رأيك في هذا المقال ؟

Average rating 0 / 5. Total : 0

كن أول من يقيم هذا المقال

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *