‫الرئيسية‬ مجتمع أخبار حكومة السودان تطرح (124) مشروعاً استثمارياً للجانب السعودي
أخبار - اقتصاد - 13 سبتمبر 2021

حكومة السودان تطرح (124) مشروعاً استثمارياً للجانب السعودي

الخرطوم: مداميك

طرحت الحكومة السودانية للجانب السعودي في الملتقى التفاكري السوداني السعودي، أمس، جملة من المشروعات الاستثمارية، بلغ عددها 124 مشروعاً في مختلف المجالات منها (٧٧) مشروعاً مطروحاً للشراكات بين القطاع الخاص والعام، و47 مشروعاً للاستثمار.

وأكد وزير الاستثمار والتعاون الدولي د. الهادي محمد إبراهيم أن المشروعات الاستثمارية راعت المناطق النائية والأقل نمواً للإسهام في خلق تنمية متوازنة وتحقيق قيمة مضافة وزيادة الصادرات، بجانب المشروعات التي تحقق الأمن الغذائي، مشدداً على حرص الحكومة على تذليل كافة المعوقات التي تواجه الاستثمار في البلاد.

وتم خلال المؤتمر عرض لفرص ومزايا الاستثمار في السودان في مجال الثروة الحيوانية والزراعة والطاقة والتعدين والنفط  والبنى التحتية. وقال وزير الاستثمار إن المشروعات التي طرحت تشكل حزمة متكاملة كمشروعات الثروة الحيوانية (تسمين، مسلخ، إنتاج ألبان، تصنيع لحوم).

وتضمنت مشروعات وزارة الزراعة والغابات، مشاريع إنتاج وتسويق وتصنيع الصمغ العربي بولايات حزام الصمغ العربي بمساحة (1450) ألف فدان بتكلفة كلية للعام الأول 500 مليون دولار، بجانب مشروع هشابة للإنتاج الزراعي والحيواني، ومشروع جبل مرة للتنمية الزراعية وإنشاء منشآت حصاد مياه وزراعة الذرة والفول السوداني والفواكه بتكلفة 850 مليون دولار.

وفي مجال الثروة الحيوانية والسمكية حوت المشاريع مجمعاً متكاملاً لصادرات اللحوم الحمراء والمنتجات الحيوانية في ولايات كردفان، ولاية نهر النيل بمساحة مليون فدان وبتكلفة 700 مليون دولار، بجانب مشاريع الاستزراع السمكي، وإنشاء مسالخ آلية حديثة.

وحوت مشاريع الاستثمار في قطاع الصناعة تضمنت مجمل المنتجات الجلدية بجانب مصانع صغيرة لإنتاج السكر ومشروع لصناعة النسيج، ومشروع صناعة الأدوية البشرية والبيطرية.

وفي مجال الري، تضمنت المشروعات الاستثمارية مشروع أعالي عطبرة الزراعي، ومشروع ري شرق الرصيرص، فضلاً عن مشروعات التنمية العمرانية والطرق والجسور، بجانب مشروعات في مجال النقل والبنى التحتية، تضمنت مشروعات السكة حديد في عدد من ولايات السودان، وتأهيل وتحديث الورش، و شركة الخطوط البحرية السودانية المحدودة (الناقل الوطني البحري).

وحوت المشاريع الاستثمارية في مجال الاتصالات والتحول الرقمي، مشروع إعمار (لتغطية المناطق المتأثرة بالنزاعات والحروب)، كما تضمن قطاع الطاقة والنفط عدداً من المشاريع الاستثمارية وتطوير خط 12 لنقل المنتجات النفطية (بورتسودان – الخرطوم)، علاوة على مشاريع في عدد من المجالات بقطاع الكهرباء والمعادن بجانب إنشاء المناطق والأسواق الحرة.

وانعقد أمس الملتقى التفاكري السوداني السعودي بقاعة الصداقة بالخرطوم، بحضور وزير البيئة والمياه والزراعة السعودي عبد الرحمن بن عبد المحسن الفضلي وعدد من وزراء القطاع الاقتصادي ورجال الأعمال بالبلدين.

ماهو رأيك في هذا المقال ؟

Average rating 0 / 5. Total : 0

كن أول من يقيم هذا المقال

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *