‫الرئيسية‬ مجتمع أخبار “الصناعة والتجارة” بالخرطوم: نصف الجلود الواردة  للمدابغ خلال حملة الأضحى تالفة
أخبار - اقتصاد - 30 يوليو 2021

“الصناعة والتجارة” بالخرطوم: نصف الجلود الواردة  للمدابغ خلال حملة الأضحى تالفة

الخرطوم – مداميك

كشف تقرير للإدارة العامة للصناعة والتجارة بولاية الخرطوم، عن تلف نصف كمية الجلود الواردة للمدابغ خلال حملة عيد الأضحى.

وأعلنت الإدارة العامة للصناعة والتجارة بولاية الخرطوم، بحسب الصفحة الرسمية للولاية، حصيلة جلود الأضاحي التي تم جمعها من خلال الحملة التي أطلقتها الولاية إبان عطلة عيد الأضحى.

وحسب تقرير الصناعة والتجارة، فقد تم تسليم المدابغ العاملة بالخرطوم (67.655) من الجلود بحالة جيدة و(8.190) “اسكارتو” بجانب عدد (80.162) من الجلود التالفة، في جملة بلغت (156.007) جلود.

وكشف  التقرير عن وصول 50% من جملة الجلود الواردة إلى المدابغ في حالة تلف. وعزا التقرير الأمر إلى تأخر وصول الجلود إلى المدابغ خاصة خلال اليوم الأول للحملة، بجانب هطول الأمطار في اليومين الأول والثاني للعيد، إضافة إلى ما سمّاه “ضعف التنسيق” في بعض المحليات بين لجان الأحياء ومنسقي عمليات الجمع بتلك المحليات خاصة على مستوى محليات (بحري وكرري وجبل أولياء).

وحدد التقرير أوجه القصور التي صاحبت عمليات نقل الجلود من المدابغ ومراكز الجمع بعدد من المحليات تمثلت في تأخر وصول المركبات والفترات المتباعدة  بين النقلات مع زيادة معدل الجلود التالفة.

وكانت حكومة الولاية أعلنت بدء ترتيبات جمع جلود الأضاحي لتفادي الآثار البيئة والصحية لمخلفات الأضاحي، بتحديد مراكز بالمحليات السبع والوحدات الإدارية كنقاط لجمع  الجلود، بالتنسيق مع المديرين التنفيذيين ولجان الخدمات والتغيير بالمحليات. وكلفت  المحليات بتوفير آليات النقل وتوفير الوقود، فضلاً عن توجيهات أخرى لهيئة النظافة بتوفير عربة بكل مركز لجمع النفايات.

وأشار تقرير الإدراة  العامة للصناعة والتجارة في الولاية  إلى نجاح الحملة بشكل كبير على مستوى الأحياء والمحليات، ولفت التقرير إلى وجود عدد من المدابغ لم تقم بعملية حصر الجلود التالفة التي وردت إليها.

وأورد التقرير شكاوى عدد من منسقي لجان الخدمات في ما يخص انخفاض سعر الشراء للجلود من قبل المدابغ والوكالات بواقع (30) إلى (50) جنيهاً للجلد مما لا يغطي تكاليف الترحيل، خاصة في الأحياء البعيدة عن المدابغ ومواقع جمع الجلود، بينما برر ملاك وإدارات المدابغ الأمر بانخفاض أسعار الجلود للصادر في الأسواق العالمية بسبب الإغلاق الذي صاحب جائحة كورونا.

وأوصى التقرير بتفعيل وتوسيع برامج التوعية بطرق السلخ السليم وحفظ الجلود بشكل علمي.

 

ماهو رأيك في هذا المقال ؟

Average rating 0 / 5. Total : 0

كن أول من يقيم هذا المقال

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *