‫الرئيسية‬ مجتمع أخبار أمنة مكي تلغي برنامج معايدة حكومة ولاية نهر النيل تضامناً مع أسر الشهداء
أخبار - 14 مايو 2021

أمنة مكي تلغي برنامج معايدة حكومة ولاية نهر النيل تضامناً مع أسر الشهداء

مداميك: الخرطوم

أصدرت والي ولاية نهر النيل د. آمنه أحمد المكي بيان اليوم  قررت فيه إلغاء برنامج المعايدة البرتكولي لحكومة ولاية نهر النيل

تضامناً  مع أسر الشهداء والتأكيد والمطالبة بضرورة سرعة التحقيق وتقديم الجناة لينالوا قصاصهم العادل دون إبطاء.آ نفاذاً لما جاء في بيان رئيس الوزراء.واختتمت البيان بقولها  (ذلك هو العهد بيننا…ولن نتقاعس عن أداء الأمانة ونترجل بكل شجاعة إن كانت مصلحة العامة في ذلك)
وتورد مداميك نص البيان في ما يلي
بسم الله الرحمن الرحيم
_قال تعالى_ :
(168) وَلَا تَحْسَبَنَّ الَّذِينَ قُتِلُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ أَمْوَاتًا ۚ بَلْ أَحْيَاءٌ عِندَ رَبِّهِمْ يُرْزَقُونَ (169). صدق الله العظيم _
*ويقول النبي الأكرم صلى الله عليه وسلم في الحديث* :
(سَيِّدُ الشُّهَدَاءِ حَمْزَةُ بْنُ عَبْدِ المُطَّلِبِ ، ورجلٌ قام إلى إمامٍ جَائِرٍ فأمرَهُ ونَهاهُ ، فَقَتَلهُ)
_المواطنون الشرفاء_ :-
إن المطالبة بالحقوق والوقوف بشرف في وجه الحكام الظلمة ومواجهتهم بالحقائق يعتبر من أجّلَ المواقف وأعظم الأعمال وفقاً لكل النواميس السماوية والدساتير الأرضية، وإن كان الحاكم الجائر قد سقط عندنا فعلاً .فالأولى هو إسقاط بقية أذرعه الآثمة التي لا تجيد التعامل مع المطالبات المحقة إلا بالأساليب القديمة .تلك الأذرع التي ظلت تحن للعهد القديم البائد وتسعى لإستنساخه عبر محاولة تخريب وإفشال الفترة الإنتقالية من خلال إفتعال الأزمات وإحداث التفلتات والإغتيالات وتوظيف كل ذلك لصالح قوى الردة وأصحاب القصور السياسي والمطالب الذاتية.
_الثوار الأحرار_ ..
إرتبطت الأعياد لدى السودانيين بكثير من الأحداث المؤلمة وليست ببعيد عن الأذهان مجزرة طلاب العيلفون .وكذلك إنهاء حياة ٢٨ ضابط في خواتيم رمضان المعظم.
ولكن تظل مجزرة مذبحة فض اعتصام القيادة العامة في ٢٩ رمضان ٢٠١٩م هي الأبشع والأكثر دموية والتي لم تستبين حقائقها حتى الآن وكنا نظنها المجزرة الأخيرة.
ولكن ما حدث بحرم القيادة العامة للقوات المسلحة للمرة الثانية في الذكرى الثانية للمذبحة بنفس الطريقة وبذات السلاح وفي ذات التوقيت المقدس من رمضان المبارك يجعل للجميع الحق في تكرار السؤال المشروع عن دم الشهيد، بل ان ما حدث يشرعن لسؤال بات الآن أكثر إلحاحاً عن حقيقة التغيير وهل فعلاً سقطت بس؟
كما أن تكرار مثل هذه الحوادث الدموية من شأنه تعريض مستقبل الشراكة للخطر.
*وعليه فإننا نعلن عن* :
١/ التضامن الكامل مع أسر الشهداء والتأكيد والمطالبة بضرورة سرعة التحقيق وتقديم الجناة لينالوا قصاصهم العادل دون إبطاء..آنفاذاً لما جاء في بيان رئيس الوزراء…
٢/ إلغاء برنامج المعايدة البرتكولي لحكومة ولاية نهر النيل والاكتفاء ببرنامج لزيارة بعض المؤسسات الخدمية والاصلاحية.
كما ندعو كل قوى الثورة والفعاليات الحية..سواءً كانت شعبية أو سياسية أو نقابية للتضامن مع الجهات التنفيذية لحل كل المشكلات إنجاحاً لتجربة الحكم المدني الوليدة وتحقيقاً لأهداف ثورة 19 ديسمبر المجيدة والمستمرة في تحقيق مجتمع الحرية والسلام والعدالة.
ذلك هو العهد بيننا…ولن نتقاعس عن أداء الأمانة ونترجل بكل شجاعة إن كانت مصلحة العامة في ذلك.
رحم الله الشهداء وشفى الجرحى…ورد المفقودين وربط على قلوب أسرهم الصابرة.
*وكل عام وانتم بخير* ..
_
آمنة أحمد محمد أحمد المكي.
     والي ولاية نهر النيل
           ٢٠٢١/٥/١٣م

ماهو رأيك في هذا المقال ؟

Average rating 5 / 5. Total : 1

كن أول من يقيم هذا المقال

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *