‫الرئيسية‬ مجتمع أخبار بالصور احتجاجات ليلية عنيفة بمنطقة الإمتداد والصحافات
أخبار - 19 أبريل 2021

بالصور احتجاجات ليلية عنيفة بمنطقة الإمتداد والصحافات

مداميك :الخرطوم

شهدت مناطق الأمتداد والصحافة خاصة أمام مشرحة المستشفى الأكاديمي بالخرطوم مظاهرات عنيفة من شباب ومواطنين المنطقة ، إحتجاجا علي روائح جثث بشرية متعفنة موجودة بالمشرحة وإنقطاع التيار الكهربائي عنها وقام المحتجون بإشعال النيران علي الإطارات . وتكررت هذه الإحتجاجات لعدة أيام مضت،الا أن كانت ليلة الأمس الأقوي من سكان امتداد الدرجة الثالثة، جنوبي الخرطوم،


وشكى مواطنو حي الإمتداد جنوب العاصمة مراراً من إنتشار الروائح الكريهة للجثث المتحللة بثلاجات مشرحة الأكاديمي بسبب قطوعات الكهرباء.وقطع عدد منهم بعدم إهتمام الجهات الرسمية بالدولة حيث قادوا إحتجاجات واسعة رهنوا فضها بوصول المسؤلين وحل المشكلة بصورة جذرية بنقل المشرحة نهائياً من المنطقة.

وأضافوا أنهم لم يتمكنوا من ممارسة حياتهم بصورة عادية في تناول الأكل والشرب وإستنشاق الهواء النقي . من الروائح الكريهة للجثث المتعفنة والتي نقل على إثرها مواطنون إلى المستشفيات بسبب نتانة الروائح وبشاعة المنظر،

وكشف الروائح الكريهة عن وجود ” كونتر” محمّل بالجثث المتحللة بالمشرحة ذات الروائح الكريهة وتدفق الدماء منه بصورة مزعجة

وفي نفس السياق كشفت وزارة الصحة ولاية الخرطوم، عن بدء تشريح جثامين مشرحة مستشفى الأكاديمي، التي تحللت وأزعجت سكان منطقة امتداد الدرجة الثالثة بالخرطوم قال مدير هيئة الطب العدلي وفق موقع ( النورس نيوز) إنه بدأت إدارته في إجراء المعالجات اللازمة لمشكلة تكدس الجثث بالمشارح وبدأت عمليات التشريح والدفن.

وكشف فقيري عن ان الجثامين مجهولة الهوية المتكدسة بمشرحة مستشفى الأكاديمي يزيد عددها عن 200 جثمان، منوهًا الى وجود ما يزيد عن 1250 جثمان مجهول هوية في مشارح ولاية الخرطوم، لم تخضع للتشريح بناءًا على قرار صادر من النيابة العامة يتعلق بقضية المفقودين.

و تم ظهر اليوم بمحلية شرق النيل تجهيز مقابر مجهولي الهوية والبدء في حفر المقابر توطئة لدفن جثامين مجهولي الهوية وذلك برعاية مباشرة من عضو المجلس السيادي الانتقالي عائشة موسي السعيد رئيس اللجنة العليا لمتابعة انشاء وتجهيز مقابر مجهولي الهوية وبالتنسيق التام مع لجنة التحقيق في المفقودين في فض اعتصام القيادة العامة.

الصور المرفقة نقلت  من مواقع التواصل الاجتماعي

ماهو رأيك في هذا المقال ؟

Average rating 0 / 5. Total : 0

كن أول من يقيم هذا المقال

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *