‫الرئيسية‬ مجتمع أخبار حمدوك يجتمع بقادة المخابرات ويؤكد الحاجة لجهاز محترف وذي كفاءة
أخبار - سياسة - 4 مارس 2021

حمدوك يجتمع بقادة المخابرات ويؤكد الحاجة لجهاز محترف وذي كفاءة

الخرطوم – مداميك

قال رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك، إنَّ الحكومة وضعت أولوياتها الخمس بعد نقاش مستفيض، ويأتي على رأسها الاقتصاد والسلام وإصلاح الأجهزة الأمنية بكل فصائلها. وأضاف: “نطمح في جهاز مخابرات عامة محترف وبكفاء عالية”، مشيراً إلى أنَّ عملية انفتاح البلاد وخروجها من قائمة الدول الراعية للإرهاب تمثل فرصة للمخابرات العامة للتواصل مع كل أجهزة المخابرات في العالم.

وأكد رئيس الوزراء عبد الله حمدوك، خلال مخاطبته اجتماعاً عقده مع ضباط جهاز المخابرات العامة اليوم الخميس، أنَّ الأجهزة الأمنية تلعب دوراً مهماً في الأنظمة الديمقراطية وبسط الاستقرار، مضيفاً أنَّ الانتقال الديمقراطي في البلاد معقد بسبب قضاياه الكثيرة، وأنَّ شعارات ثورة ديسمبر المجيدة المتمثلة في (الحرية السلام والعدالة) تمثل البوصلة التي تقود الانتقال، وأوضح أنَّ النموذج السوداني للانتقال يقوم على التفهم والرؤية الموحدة بين المدنيين والعسكريين وقوى الشعب.

من جانبه، أكد مدير المخابرات العامة الفريق جمال عبد المجيد، أنَّ زيارة رئيس الوزراء تأتي في وقت تشهد فيه البلاد تحولاً كبيراً، معلناً جاهزية المخابرات العامة للقيام بالدور الوطني لدعم التغيير وتحقيق أهداف الثورة المجيدة والاستقرار والالتزام بالواجبات المنصوص عليها في الوثيقة الدستورية.

وقال: “عكفنا على هيكلة الجهاز وتدريب كوادره لتحقيق الأمن والاستقرار وفق المهام الموكلة له بحسب الوثيقة الدستورية.. ظللنا نعمل بتنسيق وانسجام تام مع منظومة الدولة ضد الإشكالات كافة”.

يُذكر أنَّ جهاز المخابرات العامة تم تغيير اسمه الحالي من جهاز الأمن والمخابرات الوطني بعد الثورة التي أطاحت بحكم الرئيس السابق عمر البشير، والذي كان للجهاز دور كبير في حماية حكمه وقمع التحركات المعارضة له، وقد طالبت الثورة السودانية بإعادة هيكلة الجهاز، أو حله واستبداله بجهاز أكثر مهنية.

ماهو رأيك في هذا المقال ؟

Average rating 5 / 5. Total : 1

كن أول من يقيم هذا المقال

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *