‫الرئيسية‬ مجتمع أخبار الصحة: ارتفاع نسبة التقزم وسط الأطفال بسبب سوء التغذية
أخبار - 29 نوفمبر 2020

الصحة: ارتفاع نسبة التقزم وسط الأطفال بسبب سوء التغذية

الخرطوم – مداميك
أعلن مدير برنامج التغذية القومي بوزارة الصحة الاتحادية، محمد الأمين أبو منقة، عن ارتفاع نسبة التقزم وسط الأطفال بسبب سوء التغذية، والتي بلغت (36%)، مضيفاً أن هولاء غير مؤهلين لممارسة حياة طبيعية، مما يعني وجود (20%) من الشباب غير منتجين مستقبلاً.

وقال أبو منقة خلال ورشة في الخرطوم عن تعذية الرضع، اليوم الأحد، إن الوضع التغذوي في السودان صعب ومعقد، وإن الرضاعة الطبيعية من أهم التدخلات لتحسين الوضع التغذوي، ودعا لرفع الوعي المجتمعي بأهمية الرضاعة الطبيعية، وكشف عن مساع مع الدوائر العدلية لإدخال الرضاعة الطبيعية المطلقة في قانون الطفل، منوهاً إلى اتجاه لسن قوانين ولائحة لتنظيم الترويج للألبان الصناعية.

من جانبها أكدت مديرة وحدة برنامج تغذية الرضع وصغار الأطفال بوزارة الصحة الاتحادية هدى كمبال، أهمية الرضاعة الطبيعية في تقليل وفيات الأطفال بنسبة 13% وهي من السياسات غير المكلفة للمحافظة على حياة الأطفال، ووصفت رضاعة الطفل من ثدي أمه في الساعة الأولى أو الذهبية بالممارسة المقدسة.

وأشارت إلى أن وحدة تغذية الرضع وصغار الأطفال تُعنى بالفئات الأكثر هشاشة والتي تتمثل في الأطفال أقل من 5 سنوات والمرضعات والحوامل، وأوضحت أن الرضاعة من الساعة الأولى تعمل على إغلاق الرحم وإيقاف النزيف، لافتة إلى أن لبن الأم يحتوي على أملاح معدنية وبروتين يساعد في نمو خلايا المخ.

مشددة على الرضاعة الطبيعية لمدة 6 أشهر دون أي إضافة أخرى لان لبن الام الطبيعي به مضادات لحماية الأطفال من أي أمراض، وأضافت بعد 6 شهور يتم إدخال الأغذية التكميلية و مواصلة الرضاعة حتى عامين.

وحذرت من فطام الأطفال مبكراً وبصورة مفاجئة وذلك لأن الطريقة التي يمارس بها الفطام موذية جداً للطفل، وكشفت عن سعيهم لإجازة قانون الرضاعة والإجازة لمدة 6 أشهر، بالإضافة لإجازة أمومة وأبوه.

ماهو رأيك في هذا المقال ؟

Average rating 5 / 5. Total : 1

كن أول من يقيم هذا المقال

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *