‫الرئيسية‬ ثقافة وزير الثقافة والإعلام يخاطب ملتقى أيام الخرطوم الشِّعرية
ثقافة - 22 نوفمبر 2020

وزير الثقافة والإعلام يخاطب ملتقى أيام الخرطوم الشِّعرية

مداميك – وكالات
قال الأستاذ فيصل محمد صالح وزير الثقافة والإعلام، إنَّ بيت الشعر بالخرطوم شجَّع حركة النشر في الشعر، وقام بطباعة العديد من الدواوين؛ على الرغم الحركة المحدودة للنشر في السودان.
وأشاد فيصل لدى مخاطبته اليوم الجلسة الافتتاحية لأيام الخرطوم الشعرية في الفترة من “22 -24 ” من شهر نوفمبر الجاري، بقاعة وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، بمشاركة شعراء سودانيين وعرب وأفارقة من دول مصر، العراق، اليمن وموريتانيا، أشاد بالدور الذي يقوم به بيت الشعر في خدمة الشعر والشعراء، مشيراً إلى الفعاليات النوعية والتميُّز الذي حصده البيت.

من جانبه، أكَّد مدير بيت الشعر دكتور الصديق عمر الصديق أنَّ الحرية التي نادت بها ثورة ديسمبر المجيدة ضمن شعاراتها “حرية، سلام وعدالة” آتت أكلها لدى الشعراء الذين صاروا يعبرون عنها في عناوين أشعارهم.
ولفت إلى أنَّ بيت الشعر في هذا العام صنع أكثر من فعالية، وأنهم سيمضون بطباعة الدواوين الشعرية للشعر.
وأشار مدير بيت الشعر إلى مشاركة شعراء سودانيين وعرب وأفارقة من دول مصر، العراق، اليمن وموريتانيا وعدد من السفراء، والذين لبَّوا دعوة الحضور والمشاركة برغم جائحة كورونا في موجتها الثانية، حيث يشارك في النهارية الشعرية في أيامها الثلاثة الشاعر عارف الساعدي من العراق، والشاعر المصري حسن عامر، ومن موريتانيا الشاعر داوود جاه، والشاعرة نجود القاضي من اليمن، وعددٌ من الشعراء من السودان، من بينهم عبدالقادر الكتيابي، ومحمد المؤيد مجذوب وغيرهم من الشعراء.
وأضاف الصديق أنَّ هناك معارض مصاحبة للأيام الشعرية بمشاركة عدد من دور النشر السودانية والعربية، على رأسها دار جامعة الخرطوم للنشر، وإصدارات بيت الشعر الخرطوم، ودائرة الثقافة الشارقة.
وقال إنَّ فعاليات أيام الخرطوم الشعرية تأتي في نفس الميعاد بديلةً لمهرجان الخرطوم للشعر العربي، الذي أُجِّلت دورته الرابعة نسبة لظروف جائحة كورونا التي غيَّبت المهرجانات النظيرة التابعة لبيوت الشعر في الدول العربية هذا العام.

الجديرُ بالذكر أنَّ اللجنة المنظمة للفعاليات اتبعت كافة أدوات السلامة ووسائل التدابير الاحترازية الموصى بها، وتقديم كافة معينات الوقاية من فيروس كوفيد 19 أو كورونا.

ماهو رأيك في هذا المقال ؟

Average rating 0 / 5. Total : 0

كن أول من يقيم هذا المقال

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *