‫الرئيسية‬ ثقافة فنون تجمُّع الدراميين السودانيين يرفض فكرة الاتحاد ويتمسك بالنقابة
فنون - 18 نوفمبر 2020

تجمُّع الدراميين السودانيين يرفض فكرة الاتحاد ويتمسك بالنقابة

الخرطوم – مداميك

أصدر المكتب التنفيذي لتجمُّع الدراميين السودانيين، أمس الأول، تنويراً بخصوص دعوة البعض لعضوية التجمع بتبني فكرة الاتحاد والتسجيل فيه.

ونوَّه التنوير إلى أنَّ الخط العام للتجمع هو رفض أي مساوماتٍ في موضوع الاتحاد، باستثناء حله وتسليم أصوله ومراجعة حساباته المالية بواسطة مراجع عام قانوني، ولجنة من النائب العام، وتقديم اللجنة الحالية أو أي لجنة تخلفها عن أرض الدراميين التي تمَّ التفريط فيها إلى محاكمة قانونية.

مشيرا إلى أنَّ الاتحاد لا يعدو كونه جمعيةً ثقافية، وما يتم من طرح بأنَّ الاتحاد هو ممثلٌ شرعيٌّ للدراميين ويحق له التحدث باسمهم فهذا منافٍ للحقيقة، ولا يعدو كونه شكلاً من أشكال الاحتيال الذي مارسته حكومة العهد البائد لتدجين الحركة النقابية في الأوساط الفنية.

وذكر التنوير أنَّ كل الدعاوى والإجراءات التامة بخصوص التسجيل، وانعقاد الجمعية العمومية، ودفع الاشتراكات، هي إجراءاتٌ غير قانونية، وتشابه عهود الظلام وليس عهود ما بعد الثورة. وأنَّ التجمُّع يطرح مشروع النقابة كمبدأ مركزي في حركته الثورية، وأي تنازل عن هذا المبدأ هو تنازلٌ عن مبادئ التجمُّع وأهدافه الثورية.

وقال التنوير إنَّ تجمع الدراميين السودانيين سيظل يكافح كافة أشكال الفساد في الأوساط الثقافية والإعلامية من تركات النظام البائد وأذياله، بكل ما أوتي من قوة ووفقاً للإجراءات والنظم القانونية.

واختتم التنوير بتحذير عضوية التجمُّع من أنَّ الانسياق وراء هذه الدعوات مخالفة للخط العام للتجمُّع، وأهدافه ومبادئه التي نشأ من أجلها، كما لفت نظر عضويته إلى أنَّ ما يتم هو جزء من مخطط كبير يقصد به تفكيك وحدة كيان التجمُّع وإفراغه من محتواه الفكري والثوري.

 

ماهو رأيك في هذا المقال ؟

Average rating 4 / 5. Total : 1

كن أول من يقيم هذا المقال