‫الرئيسية‬ مجتمع أخبار الاطباء يرفضون قرار مسجل الانقلاب لتنظيمات العمل بتسليم دار الأطباء لفلول نظام الإنقاذ
أخبار - 23 نوفمبر 2022, 8:54

الاطباء يرفضون قرار مسجل الانقلاب لتنظيمات العمل بتسليم دار الأطباء لفلول نظام الإنقاذ

مداميك الخرطوم
رفض الاطباء قرار مسجل عام تنظيمات العمل بوزارة العدل القاضي بتسليم دار الأطباء والأصول الأخرى عبر عملية تسليم وتسلم إلى لجنة قوامها حفنة من فلول نظام الإنقاذ المباد بأمر الشعب، ووصفوا القرار بانه لا يساوي ثمن الحبر الذي كُتب به. وتعهدوا بعدم الاكتفاء بمناهضة القرار الصادر من سلطة لا يعترفون بشرعيتها ولكنهم سيواصلون العمل من أجل إسقاط الانقلاب وإقامة دولة الحرية والسلام والعدالة.
وطالب الأطباء والطبيبات زملائهم في المهنة بالوقوف من أجل الدفاع عن مكتسباتهم التي دفعوا من أجلها تضحيات ودماءا غالية لافتين الي تجربة دار المحامين ووصفوها بلحظة الحقيقة التي ستكون هي حاديتهم وهاديتهم، وجددوا ثقتهم في رفاقهم من المهنيين والعمال الآخرين والمجتمع المدني الديمقراطي وأكدوا بأن هذه الأمور لا تزيدهم إلا قوة ووحدةً وتماسكاً.
 وشدد بيان مشترك صادر من لجنة (أطباء السودان المركزية – لجنة الاستشاريين والاختصاصيين – نقابة أطباء السودان الشرعية) على أن الانقلابيين وأذيالهم من الكيزان لن يعودوا من بوابة الأطباء، منوها الي أن الأطباء وعبر تاريخهم الطويل كانوا باب خروج الديكتاتوريات لمستقرها في مزبلة التاريخ، واكد ان الأطباء هم حراس الديمقراطيات وصناديدها، وآخر من يقطف ثمارها ويكفي أنهم قدموا الشهيد د. علي فضل في بدايات ليالي الإنقاذ الكالحة وقدموا د. بابكر عبد الحميد في فجر ثورة ديسمبر الظافرة والمنتصرة شاء من شاء وأبى من أبى فإرادة الشعب أقوى أبقى، أحفاد د. عبد الحليم محمد ود. التجاني الماحي على العهد والوعد.
وقال البيان ان حراكات الأطباء المتواترة والمستمرة طيلة الثلاث عقودٍ الماضية تقص حقيقة واحدة وهي أن التنظيمات النقابية التي يسيطر عليها الكيزان بطرق ملتوية ومفتقرة للنزاهة كأحد مظاهر التمكين أن هذه التنظيمات ساقطة ولا تملك سند ودعم الأطباء وفاقدة للشرعية والمشروعية والأخلاق.
:

ماهو رأيك في هذا المقال ؟

Average rating 5 / 5. Total : 1

كن أول من يقيم هذا المقال

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *