‫الرئيسية‬ مجتمع أخبار دراسة: راتب المعلم يغطي (13%) من تكاليف المعيشة
أخبار - اقتصاد - مجتمع - 21 سبتمبر 2022, 20:05

دراسة: راتب المعلم يغطي (13%) من تكاليف المعيشة

الخرطوم: مداميك

كشفت لجنة المعلمين السودانيين عن دراسة جديدة أشارت إلى أوضاع اقتصادية قاسية يعيشها آلاف المعلمين السودانيين الذين يغطي أجرهم (13%) فقط من تكاليف المعيشة البالغة (579) ألف جنيه، وستقوم اللجنة بتقديم مذكرة إلى مجلس الوزراء تُطالب بزيادة رواتب المعلمين في موازنة العام 2023.

وأكدت الدراسة ضرورة زيادة أجور المعلمين إلى نحو ثمانية أضعاف لانتشالهم من دائرة الفقر المدقع.
وأعلنت لجنة المعلمين السودانيين، نتائج الدراسة التي أجرتها حول معيشة أسرة متوسطة مكونة من 5 أفراد، وفقًا لأسعار السوق في سبتمبر، بالتركيز على الأساسيات بعيداً عن الرفاهية والمساهمات الاجتماعية والطوارئ.
وقالت الدراسة إن “متوسط مرتب المعلم يغطي (13.3%) من تكاليف المعيشية البالغة (579) ألف جنيه”.
وطالبت برفع الحد الأدنى لأجور المعلمين من (12) إلى (61) ألف جنيه أي زيادة الأجور إلى (6 – 8) أضعاف، ورفع علاوة طبيعة العمل من (50 70%) وصولاً إلى 100% في العام المقبل.
وغطت دارسة التكاليف بنود (الإيجار، المياه الكهرباء، الغاز، جبتي الإفطار والغداء، الخبز، المواصلات، الحليب، الشاي والسكر، المنظفات، التعليم، العلاج والكساء)، ولم تتطرق الدراسة لاحتساب أي بنود خاصة بالرفاهية والطوارئ والمساهمات الاجتماعية.
وقالت اللجنة إنه ليس أمام السلطات من خيار سوى “جعل هموم العاملين ضمن مرتكزات وضع السياسة الاقتصادية”.
وقالت الدراسة إن وضع المعلمين معيشياً مزرٍ يضع العاملين في دائرة الفقر المدقع، مما يجعل المهنة طاردة أو غير أساسية لمن يمتهنها.

وتزايدت وتيرة الإضرابات العمالية المطالبة بتحسين أجور أساتذة الجامعات، والعاملين في قطاع الكهرباء والمياه والأراضي والإذاعة والتلفزيون والقطاع الطبي وغيرها من مرافق الدولة. ونفذ البعض منها وقفات احتجاجية منددة بالغلاء وتأخر صرف الرواتب وضعف العائد المادي لتغطية نفقات الحياة المعيشية المتصاعدة بصورة مستمرة.

ماهو رأيك في هذا المقال ؟

Average rating 0 / 5. Total : 0

كن أول من يقيم هذا المقال

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.