‫الرئيسية‬ مجتمع أخبار تقارير في ذكرى 17 نوفمبر.. بحري تدعو لوحدة قوى الثورة
تقارير - سياسة - 19 سبتمبر 2022, 12:23

في ذكرى 17 نوفمبر.. بحري تدعو لوحدة قوى الثورة

الخرطوم: مداميك

في ذكرى شهداء مواكب 17 نوفمبر ٢٠٢١ الذين سقطوا على يد قوات الانقلاب في الخرطوم؛ سير الثوار والثائرات من كل أحياء العاصمة الخرطوم مواكبا حاشدة توجهت الى أرض المجزرة بمدنية الخرطوم بحري منطقة المؤسسة، وتجمع الالاف من الثوار في المنطقة لتأكيد الوفاء للشهداء، وتأكيد انهم على العهد حتى استكمال مهام ثورة ديسمبر، وتحقيق الدولة الديمقراطية المدنية.

وسيرت لجان أحياء أمدرمان مواكبا تحركت الى مدنية بحري عبر كبري شمبات واستقبلهم ثوار وثائرات بحري بهتافات الترحيب، ليصل بعدهم لجان مقاومة أحياء الحاج يوسف وشرق النيل لتكملة لوحة تلك الملحمة، مؤكدين ايمان الثوار والثائرات باسقاط إنقلاب ٢٥ اكتوبر، وسط علو اصوات الهتافات المطالب بإسقاط الانقلاب.

وخاطبت لجان أحياء بحري الثائرات والثوار لتلبية النداء رغم الإنقلابيين بكل قواتهم العسكرية ومليشياتهم، ونددت اللجان بكل من يتخذ من العنف والقتل منهجاً لاسكات اصوات الجماهير التي تصدح بالحرية والسلام والعدالة، وقالت ان مجزرة بحري في السابع عشر من نوفمبر كسرت شوكة العنف، واثبتت ان سلاح السلمية اقوى من زخات الرصاص والاعيرة النارية، ودفعت بحري حينها الثمن غاليا، واضافت: (بحري لن تنسى أربعة عشر شهيداً في يوم واحد، ولن نتوقف حتى نقتص لهم ولكل شهداء الثورة العظماء).

وقال المتحدث باسم لجان ببحري في منصة الموكب: (في ذكرى هبة سبتمبر العظيمة، وعلى ارض مجزرة 17 نوفمبر، وبين اسر الشهداء وبعد احد عشر شهراً من الانقلاب؛ هلّا توحدنا من اجل الوفاء للشهداء ولنسقط هذا الانقلاب المشؤم؟ ونشيد لفاعليه المشانق على الطرقات؟). ودعا الى وحدة قوى الثورة، واضاف: (كانت ولا زالت الوحدة اهم مطالبنا واقوى اسلحتنا لتحقيق الانتصار).

وتابع المتحدث باسم لجان بحري: (الوحدة تمكننا من بناء جبهة عريضة لاسقاط الانقلاب وبناء دولة السلام والحرية والعدالة وتحقيق مطالب شعبنا، والمبادئ التي ننادي بها جميعا، وتكون سلاحنا الذي يرعب كل من تلجلج في الحق.. ندعو كل لجان المقاومة في الخرطوم لتنضم الى ركبنا لهزيمة الانقلاب والوقوف ضد كل من يحارب الديمقراطية وحكم الشعب لنفسه).

 

ماهو رأيك في هذا المقال ؟

Average rating 0 / 5. Total : 0

كن أول من يقيم هذا المقال

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.